الخميس , 17 أغسطس 2017
الرئيسية » النمو في علاقتك مع المسيح

النمو في علاقتك مع المسيح

مع قيادة الروح القدوس لحياتك ستختبر عمق العلاقة مع الله وستنمو فى ثقتك به.

1- ماذا يعني النمو فى العلاقة مع الرب يسوع  المسيح؟
إنها تعني أن تعرفه أفضل، تحبه وتطيعه أكثر.
” وَالْحَيَاةُ الأَبَدِيَّةُ هِيَ أَنْ يَعْرِفُوكَ أَنْتَ الإِلهَ الْحَقَّ وَحْدَكَ، وَالَّذِي أَرْسَلْتَهُ: يَسُوعَ الْمَسِيحَ” (يوحنا 17: 3)
قال المسيح: “أَحِبّ الرَّبَّ إِلهَكَ بِكُلِّ قَلْبِكَ وَكُلِّ نَفْسِكَ وَكُلِّ فِكْرِكَ! هَذِهِ هِيَ الْوَصِيَّةُ الْعُظْمَى الأُولَى” (متى 37:22، 38)
إن نمو محبتك لله ستقودك إلى إطاعة وصاياه.
لقد قال المسيح” مَنْ كَانَتْ عِنْدَهُ وَصَايَايَ، وَيَعْمَلُ بِهَا، فَذَاكَ يُحِبُّنِي. وَالَّذي يُحِبُّنِي، يُحِبُّهُ أَبِي، وَأَنَا أُحِبُّهُ وأُعْلِنُ لَهُ ذَاتِي” (يوحنا 14: 21)

كما من الطبيعي أن تنمو علاقة المحبة بين الطفل ووالديه هكذا أيضا تنمو علاقة المحبة بينك وبين الله.

2- كيف تنمو في علاقتك مع المسيح؟
إن التواصل أمر ظروري و حيوي لأي علاقة. هناك أربعة مظاهر لتواصل تساعدك في نمو علاقتك مع المسيح:

أ) الله يتواصل معنا من خلال الكتاب المقدس، معلنا لنا ذاته وإرادته
” إِنَّ الْكِتَابَ بِكُلِّ مَا فِيهِ، قَدْ أَوْحَى بِهِ اللهُ؛ وَهُوَ مُفِيدٌ لِلتَّعْلِيمِ وَالتَّوْبِيخِ وَالتَّقْوِيمِ وَتَهْذِيبِ الإِنْسَانِ فِي الْبِرِّ، لِكَيْ يَجْعَلَ إِنْسَانَ اللهِ مُؤَهَّلاً تَأْهِيلاً كَامِلاً، وَمُجَهَّزاً لِكُلِّ عَمَلٍ صَالِحٍ.” (2 تيموثاوس 17،16:3)

ب) نتواصل مع الله من خلال الصلاة، مشاركينه أفكارنا، إحتياجاتنا، ورغبتنا لعمل مشيئته
“لاَ تَقْلَقُوا مِنْ جِهَةِ أَيِّ شَيْءٍ، بَلْ فِي كُلِّ أَمْرٍ لِتَكُنْ طَلِبَاتُكُمْ مَعْرُوفَةً لَدَى اللهِ، بِالصَّلاَةِ وَالدُّعَاءِ، مَعَ الشُّكْرِ. وَسَلاَمُ اللهِ، الَّذِي تَعْجِزُ الْعُقُولُ عَنْ إِدْرَاكِهِ، يَحْرُسُ قُلُوبَكُمْ وَأَفْكَارَكُمْ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ” (فيلبي 6،7:4)
” نَحْنُ نَثِقُ بِاللهِ ثِقَةً عَظِيمَةً تُؤَكِّدُ لَنَا أَنَّهُ يَسْمَعُ لَنَا الطَّلِبَاتِ الَّتِي نَرْفَعُهَا إِلَيْهِ، إِنْ كَانَتْ مُنْسَجِمَةً مَعَ إِرَادَتِهِ. وَمَادُمْنَا وَاثِقِينَ بِأَنَّهُ يَسْمَعُ لَنَا، مَهْمَا كَانَتْ طَلِبَاتُنَا، فَلَنَا الثِّقَةُ بِأَنَّنَا قَدْ حَصَلْنَا مِنْهُ عَلَى تِلْكَ الطَّلِبَاتِ. (1 يوحنا 5: 14،15)

“ارْفَعُوا الشُّكْرَ فِي كُلِّ حَالٍ: فَهَذِهِ هِيَ مَشِيئَةُ اللهِ لَكُمْ فِي الْمَسِيحِ يَسُوعَ” (1 تسالونكي 18:5)
“رَافِعِينَ الشُّكْرَ كُلَّ حِينٍ وَعَلَى كُلِّ شَيْءٍ لِلهِ وَالآبِ، بِاسْمِ رَبِّنَا يَسُوعَ الْمَسِيحِ” (أفسس 20:5)

عندما نشكر الله  في كل حين نعبر عن ثقتنا فيه.

ج) نتصل بأخوتنا المؤمنين بالمسيح من خلال شركتنا معاً وتشجيعنا وبناء بعضنا البعض
“وَعَلَى كُلِّ وَاحِدٍ مِنَّا أَنْ يَنْتَبِهَ لِلآخَرِينَ، لِنَحُثَّ بَعْضُنَا بَعْضاً عَلَى الْمَحَبَّةِ وَالأَعْمَالِ الصَّالِحَةِ. وَعَلَيْنَا أَلاَّ نَنْقَطِعَ عَنِ الاجْتِمَاعِ مَعاً، كَمَا تَعَوَّدَ بَعْضُكُمْ أَنْ يَفْعَلَ. إِنَّمَا، يَجْدُرُ بِكُمْ أَنْ تَحُثُّوا وَتُشَجِّعُوا بَعْضُكُمْ بَعْضاً، وَتُوَاظِبُوا عَلَى هَذَا بِقَدْرِ مَا تَرَوْنَ ذَلِكَ الْيَوْمَ يَقْتَرِبُ” (عبرانين25،24:10)

من المهم أن نقضي وقتا مع إخواننا المؤمنين المسيحيين لتشجيع بعضنا بعضاً على المحبة وفعل الخير و الصلاة. إننا نحتاج أن نشارك إختباراتنا في الإيمان مع الذين يحبون الله، كذلك هم يجب أن يشاركونا أيضا.

لقد عين الله الكنيسة كمكان نتقابل فيه مع المؤمنين الأخرين لنتعلم عن الله. دراسة الكتاب المقدس أيضاً غاية في الأهمية.

د) أن نتصل بالآخرين الذين ليست لهم علاقة شخصية مع الله لنشهد لهم ونشاركهم إختبارنا وعلاقتنا مع الرب يسوع المسيح
“وَلَيْسَ بِأَحَدٍ غَيْرِهِ الْخَلاَصُ، إِذْ لَيْسَ تَحْتَ السَّمَاءِ اسْمٌ آخَرُ قَدَّمَهُ اللهُ لِلْبَشَرِ بِهِ يَجِبُ أَنْ نَخْلُصَ” (أعمال الرسل 12:4)

بعض الاقتراحات للنمو
إختار وقت ومكان مناسب لدراسة الكتاب المقدس والصلاة. إبدأ بدراسة إنجيل يوحنا احفظ عن ظهر قلب بعض الآيات التى تجد لها صدى فى حياتك. صلي واطلب من الله أن يظهر لك رحمته ومحبته.

أدرس و تأمل  في آيات أخرى من الكتاب المقدس مثل: المزامير 1، 34، 103 و 145 ؛ إنجيل متى 7: 7-11؛ إنجيل  لوقا 9: 23-26؛ إنجيل يوحنا 1:15-7؛ 1 كورنثوس 12:12-27 ؛ 2 كورنثوس17:5-21؛ كلوسي 9:1-12.

هذه بداية علاقتك الشخصية مع الرب يسوع  المسيح. خذ روح المبادرة الآن وابحث عن كنيسة إحضرها بانتظام لدراسة الكتاب المقدس والشراكة مع المؤمنين.

الخلاصة
أعتمد على الروح القدوس ليعطيك قوةً، واظب على قراءة الكتاب المقدس والصلاة، أقضي وقت مع المؤمنين الحقيقين واشهد للآخرين عن الرب يسوع المسيح، وبذلك سيثمر الله حياتك ويباركها وستصبح ناضجا روحيا، أمين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*